منتدى أكاديميـة تباريــح الضَّـاد
أهلاً ومرحباً زوارنا الأفاضل .. أنرتم وأسعدتم .. يسعدنا انضمامكم الينا .. ومشاركاتكم الأدبية والفكرية

منتدى أكاديميـة تباريــح الضَّـاد

منتدى أدبي ثقافي .. وحوارات أدبية ثقافية وفكرية .. يهتم بكلّ أشياء الأدب وأنواعه
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةالأحداثمكتبة الصورhttps://twitter.com/Fonxe2000س .و .جالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
أهلاً ومرحباً بكم زوار وأحباب منتديات تباريح .. رمضــان كريـــم .. اللهم تقبّل منكم وأعنكم على صيامه وقيامه .. وأمنياتنا لكم بطيب الإقامة وماتع الأوقات معنا وبيننا وبرفقتنا .. متمنين رفقتكم وإنضمامكم وشَـــدو أقلامكم وحروفكـم تُثرينا وتُشـــجينا

شاطر | 
 

 اليكِ مع هزيع الليل الأخير

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمد حماد
العميد
العميد


المساهمات : 34
مكافآت : 9716
شكرااا وكبيرررة : 4
تاريخ التسجيل : 27/04/2018
الموقع : الاردن - عمان

مُساهمةموضوع: اليكِ مع هزيع الليل الأخير   الإثنين 14 مايو 2018 - 0:13

إليكِ مع هزيع الليل الأخير


أغلى الغوالي / ارجوانية زماني




ها أنا راقدٌ ، والليلُ قد بلغُ ثُلثَهُ الأخير ، أعُدَّ نجومَ السماءِ ، وأتفحصُها جيداً عَلِّي أجدكِ بينها
بقدِّكِ الرَّشيق تختالينَ في ثيابِ الصِبا دلالاً، وتمشينَ بشرخِ الشبابِ اعتدالاً .
لقد خاصَمَني الكَرى ، وعزَّ على عيوني النوم ، وأشتدَّ في اوصالي الشوق حدَّ العذاب ، ولكن حين أصحو على مرآى صورتك
وأذكرك ، وأحلُمَ بكِ ، وأنتِ هادئةَ البالِ قريرةَ العين ، فإنَّ نفسي تطيبُ بالسعادةِ ، والفرحِ ، والهناء .
فما أحلى عذاب اشتياقي ، وولهي بكِ وبحبكِ يا ملاك رحمتي ، وجنةَ دنيتي
فإنَّ رِقَةَ روحكِ ، وابتسامةَ شفتاكِ العذبةَ ، الصادرةُ من ثغركِ الملائكيّْ ، لتَمحي كلَّ عذابٍ وتَحَوِّلَهُ لنعيمٍ وفرحٍ مستديم .
إنَّ حبكِ مَتمَكِنٌ مني ، ومالكٌ ومُهيمنٌ على نفسي ، واني أسيرَ هواكِ ، ولا حياةَ لي دونَ قلبكِ ،
أستمِدُّ منه الصبرَ والسلوانْ ، مهما طال الانتظار ، ومهما طال انجلاءُ الليلِ ، وانبلاجُ فجرِ اللِّقاءْ
يا ملاك رحمتي وإيماني ، لطالما شَحَذتُ نفسي وأخلاقي ، ورُبِيْتُ على عِزَّةَ النفسِ ، والإعتدادِ بها ، فإنَّ حبكِ زادني قوةً وأنفَةً وشموخا .

فإليكِ مالكتي ومليكتي ، يا أملاً باتَ وحيداً في هذه الحياة
أبعثُ في الهزيعِ الأخير من هذا الليلِ
بحرارَةِ أشواقي الـ باتتْ بركانيةً حدَّ اجتياح الأعاصير للكونِ والدنيا
وجليل وأمنياتي لأن تبقى روحكِ الطُهرَ العاطرَ الفوّاح للدُنا وخلقِ الله كلهم .
ومن هذا الليل ، ارتجيكِ وارجوكِ أنّ عني لا تبتعدي مهما باعدتنا المسافات
وأن تنفي من قاموسِ مفرداتكِ كلمةَ وداع
فإنكِ إن ودعتِني وتركتِني ، ستتركين الوَلعُ يَلَعُ في صدري ، ويكون قِبلتي طول الحياة ، ويكون بي مُقيما .

ومن هنا ، ومن ليلي هذا ، ساهرٌ لأجلكِ أناجي الرّب ، مبتهلاً لهُ ومتوسلاً على ابوابهِ
أن يكون اجتماعنا الأبدي الخالد أقربُ من الوريد للوريد
ويجمعنا حبلَ وتينٍ واحدٍ ، ووتُشقى الشرايين منا بأبهرٍ واحدٍ
ونكون متحدين ، منصهرين حدَّ التوّحدِّ
الـ منه لا انفكاكٌ ولا إنعتاق
وسأبقى في انتظاري منتظرٌ مهما طال الإياب
محبتي الـ لا ولم ولن تبور
........
....
..
.
احمد حماد
فينيق العنقاء

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://tabaree7.yoo7.com
 
اليكِ مع هزيع الليل الأخير
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى أكاديميـة تباريــح الضَّـاد :: المنتـــــدى الأدبــــي بأقلامـــكم :: الرســــــائل الأدبيـــــــة-
انتقل الى: